اللواء سلیماني: المجتمع بحاجة لثقافة "التضحیة والشهادة"
on 2018-02-12 15:47:10
13133
  • أخبار حوزوية

أكد قائد فیلق 'القدس' التابع لحرس الثورة الإسلامية اللواء قاسم سلیماني، حاجة المجتمع الیوم إلى ثقافة التضحیة والشهادة، معتبرا أن من الضروري تبیان ذلك في كافة أوساط المجتمع خاصة في الجامعات. في تصریح أدلى به مساء السبت قال اللواء سلیماني خلال اجتماع عقد للبحث حول انعقاد مؤتمر لإحياء ذكرى الشهداء في محافظة كرمان (جنوب شرق)، أن العمل على تعریف فكر الشهید وأسر الشهداء للطلبة الجامعیین أمر یعود بالكثیر من البركة. ودعا اللواء سلیماني الكوادر الإيمانية الملتزمة وأفراد قوات حرس الثورة للتقرب أكثر فأكثر من الأفراد الذین هنالك مسافة تفصلهم عن الثورة والعمل على تقریبهم من الثورة ورفد مجتمع الثورة بطاقات إضافية. وأشار إلى أن هنالك المئات من الكتب المؤلفة في مجال الدفاع المقدس (1980-1988) وقد تمت ترجمة بعضها في العالم وغیّرت نظرة البعض وجعلتهم مطلعین على حقائق كانت خافیة عنهم وقال، إن المسؤولین العراقیین حینما رأوا كتاب 'أنا حي' قالوا إنهم صدموا لهول التعامل الذي كان یجری مع الأسرى الإيرانيين ومن ضمنهم امرأة أسيرة (في عهد النظام السابق). وأكد اللواء سلیماني بان قائد الثورة الإسلامية یشجع على معرفة الشهداء وقال، لربما أن غالبیة الكتب الموضوعة تحت تصرف سماحته متعلقة بمجال المعارف وذكریات الدفاع المقدس والشهداء ومعاقي الحرب. وتابع قائد فیلق 'القدس' قائلا، انه مازالت هنالك نقاط مظلمة في بعض أجزاء مجتمعنا تمنع التوجه نحو مثل هذه المعارف في حین أن هذا الأمر منقذ لكل أفراد المجتمع. وقال، إننا الیوم وبعد الحرب (المفروضة من قبل النظام العراقي السابق 1980-1988) نرى في ساحة الأحداث ومنها ظاهرة داعش الإرهابي كیف أن شبابا مثل الشهید حججي وهو في ربیع العمر یلبي النداء تاركا خلفه زوجة وطفل ووالدین، من اجل رضا الباري تعالى.